Monday, 15 September 2008

وعندك واحد مراعاة مشاعر هنا لو سمحت

مجندة مسيحية بقوات «اليونيفيل» في لبنان ترتدي الحجاب احتراماً لـ«رمضان»

ارتدت مجندة بولندية مسيحية تدعي سيلفيا مونيكا فيشوميرسكا من قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان، الحجاب بدلاً من القبعة الزرقاء، لتعبر عن احترامها لمشاعر المسلمين في شهر رمضان.
ووضعت سيلفيا منديلاً خفيفاً أزرق اللون علي رأسها وهو يشبه لون قبعات قوات حفظ السلام العاملة في جنوب لبنان.
وأوضحت سيلفيا أنها ارتدت الحجاب في رمضان لأنها تقوم بعملها في صفوف القوات الدولية بمنطقة إسلامية.
وقالت إن السكان ينظرون إليها وباقي الجنود بعد الحجاب «بمحبة أكبر وهو ما أفسح المجال لإقامة علاقات صداقة ودية بيننا وبينهم، وبدأوا يدعوننا إلي منازلهم لتناول القهوة أو الحلوي».
وأضافت: «عندما طرحت فكرة الحجاب علي المسؤول في الكتيبة رحب بها وطلب مني أن أشرح عادات وتقاليد شهر رمضان لسائر الجنود، حتي يمتنعوا خلال شهر الصوم عن الأكل والشرب علنا عند قيامهم بدورياتهم».

الخبر من المصري اليوم عدد 14 سبتمبر

إيه اللي يضايق حد لما يشوف بنت من غير حجاب؟ وإيه اللي يبسط لما تلبسه؟ وإزاي دا ممكن يأثر علي المشاعر؟
عمري ما فهمت موضوع مراعاة المشاعر دا .. واحد صايم أنا أراعي مشاعره إزاي؟ .. وإيه اللي يجرح مشاعره الرقيقة لما أكل؟
أنا الراجل بتاع السوبر ماركت بيبقي عايز يضربني لما بشتري منه فطاري الصبح .. طب هو فاتح المحل ليه؟ ولا يكنش فاتح عشان هو صايم وعايز الناس تراعي مشاعره؟
الغريب إن فيه ناس عايزين العالم كله يراعي مشاعرهم وهما بيدوا العالم كله بالجزمة

14 comments:

Bastawisi said...

كنت بتناقش مع واحدة اجنبية على موضوع التحرش الجنسي و صدق او لا تصدق كانت بتدين نفسها و بتبرر تحرش الشباب المصري بيها فى القاهرة لانها كانت كاشفة راسها و بتقول ان دى غلطتها
رحت هابدها الخبر ده
http://www.washingtonpost.com/wp-dyn/content/article/2008/08/16/AR2008081602063.html

ثم اه يامعلم مايطالبوش العالم كله بالاحترام ليه و هما بيدوه بالجزمة؟ مش خير امة خرجت الى الناس؟؟

بنت القمر said...

الغريب إن فيه ناس عايزين العالم كله يراعي مشاعرهم وهما بيدوا العالم كله بالجزمة
======================
ممكن اعرف مين دول
مسلمين لبنان
ولا المسلمين عموما!!
تبقي حكايه لو شايف ان المسلمين ضاربين العالم كله بالجزمه!!

The Alien said...

bastawisi

شكرا علي اللينك
وصدقني محدش عارف مين "أخير" من مين

منورني دايما

*******************************
بنت القمر

أنا مش بعمم بس ممكن أقول إن أغلب المؤمنين بيعملوا كدا
بيطالبوا الأخر بإحترامهم وإحترام معتقداتهم وهما أبعد ما يكونوا عن إحترام الأخر

نورتيني

عايش ولكن said...

عزيزى
انا مسلم وليا اصحابى مسيحين والموضوع مش مسلم ومسيحى بس الموضوع ان انته لما تحس اننا حقيقى مع بعض ع الحلوه والمره وفى بلد واحد يبقى لازم انا هحترمك وانته تحترمنى
وياريت بس كلمتك ان معظم المسلمين زى ما بتقول كده تغيرها انا مش بحجر على رأيك بس لو مقتنعتش بكلامى تقدر تعتبرنى
مزورتكش اصلا
لكم دينكم وليا دين

اجندا حمرا said...
This comment has been removed by the author.
اجندا حمرا said...

انا شايفه يابيشو ان اللي عملته المجنده اي هبل في اي هبل
زي ماقلت ايه اللي يفرق مع واحد صايم يشوف المجنده كاشفها راسها و لا مغطياها
العالم عمال يتقدم و احنا لسه بنتكلم عن تغطي راسها و لا تكشفها و مستنيين نكون متقدمين في حاجه
تحياتي ليك

The Alien said...

عايش ولكن

مين قال إن الموضوع مسلم ومسيحي؟ أنا ف كلامي مجبتش سيرتهم
وفين أنا قلت معظم المسلمين؟
واللي أنا كاتبه إيه دخله بالإحترام؟

أنا معاك ف موضوع بلد واحد بس ليه الكلام دايما علي المسلمين والمسيحيين؟ هو مفيش ف البلد غيرهم؟

أنا بقول إني مش فاهم موضوع مراعاة المشاعر دا .. إنت متكلمتش ف اللي أنا بتكلم فيه .. ولا هو أي حد يتكلم ف أي حاجة ليها علاقة من بعيد أو من قريب بالدين يبقي لازم نديله الكلمتين بتوع المسيحيين والمسلمين؟

نورتني

******************************
أجندا حمرا

بالظبط كدا .. هبل في هبل
وموضوع مراعاة المشاعر دا بالنسبالي هبل ف هبل

منوراني دايما ياجميل

goodman said...

اعتقد انى فاهم احساسك
فنحن دائما نطلب من الاخر احترام عاداتنا وديننا
بينما لا نعبىء كثيرا بعكس الامر
اتذكر الحملة ضد حظر الحجاب فى المدارس الحكومية الفرنسية والتى مولتها السعودية التى تجبر كل امرأة على ارتداء الحجاب والعباءة

^ H@fSS@^ said...

اقلك كلمة السر؟
الازدواجية في المعاملات يا بيشو

يعني مثلا
احنا نجبر الستات الاجانب و المسؤولين منهم بالذات انهم يلبسوا الحجاب
عشان ايه؟ عشان مراعاة المشاعر للمسلمين و عشان دي عادتنا و تقاليدنا
لكن لما بوش يروح يزور اسرائيل و يلبسوه العمة اليهودية يبقى هو متحيز و ابن ستين كلب و منافق

اي نعم هو ابن ستين كلب
لكن مش عاشن لبس الطاقية

فشفت ازاي احنا مليانين ازدواجية؟؟
و ده لعلمك على سبيل المثال\
مش الحصر
ابدا
لو حدي امثله مليان منهنا للصبح
بالذمة مش عيب؟

Anonymous said...

في خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/culture/main.html

سمراء said...

نضع القانون لنجبر الآخرين على فعل شئ لانستطيع اقناعهم به
وعندما نعجز عن سن القانون نجبرهم على فعل شئ من خلال التاثير على مشاعرهم

سمراء

raspoutine said...

موضوع مهم
كالعادة اسلوبك جميل
وحشتنى يا بيشوى

ايمن فاروق

micheal said...

بص يا بيشو لو المجندة عاوزة تشارك الناس فده مش عيب وعادي وشيء نبيل منها وقبل كده أنا صمت يوم في رمضان تماما لهذا السبب إنما طبعا فكرة أن تكون غير المحجبة غير مرحب بها في أي وقت سواء كان شهر رمضان أو أي وقت تاني أمر غير مقبول تماما ولابد من إصلاح هذا الفكر المستشري
تحياتي

اجندا حمرا said...

جايه بس أطمن عليك
بقالك فتره مختفي
بتمني تكون بخير

طمننا عليك ياجميل